بيت الأسد عملوا مسابقة وفازوا فيها

بيت الأسد عملوا مسابقة وفازوا فيها

#حمص_بوست: مع انتعاش النظام السوري واستعادته السيطرة على نحو 60% من مساحة “الجمهورية العربية السورية”، تم مؤخراً تنظيم “بطولة الجيش العربي السوري” للفروسية بنادي الفروسية في الديماس قرب العاصمة دمشق، وعندما ينظّم آل الأسد بطولة يجب أن يفوزوا بها هم، هذا دون معرفة أسماء المشاركين الآخرين، إن كان هناك مشاركون آخرون.

ونشرت صفحة “الاتحاد العربي السوري للفروسية – الاعلام” على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أمس الأحد 19 آب/أغسطس 2018 مجموعة من الصور عن “البطولة” المذكورة مرفقة بالتعليق التالي: “انتهت المباراة الرابعة و الأخيرة في اليوم الثالث لبطولة الجيش العربي السوري و كانت عبارة عن شوط أختر نقاطك لكل حاجز نقط على الفارس أن يقفز الحواجز و يجمع أكبر عدد من النقاط ضمن الزمن الممنوح”.

وحتى تصدّق عزيزي القارئ أن “بيت الأسد عملوا مسابقة وفازوا فيها” ننقل لك النتيجة كما ذكر المصدر المشار إليه آنفاً وكانت على النحو التالي: “المركز الأول للفارسة شام الأسد (ابنة ماهر)، المركز الثاني للفارسة بشرى الأسد (برضو ابنة ماهر)، المركز الثالث للسيدة الفارسة منال الأسد (هذه زوجة ماهر)”!

 

في حين ذكر ناشطون على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن اللجنة المنظمة قامت أيضاً بتكريم فتاة في المركز الرابع تدعى “آية حمشو” وهي ابنة أحد التجار المقربين جداً من “بيت الأسد”، ورغم أن هذه النتائج قد لا تبدو منطقية للبعض لسبب أو لآخر ولكن لن يجرؤ أحد -بالطبع- في “سورية الأسد” على التشكيك بنزاهة وشفافية اللجنة المنظمة، يعني ما المطلوب من اللجنة؟ تنام ببيت خالتها حتى يعجبك -عزيزي القارئ- نتائج “البطولة”، أساساً المتسابقين لولا عزيمة وتكرّم بيت الأسد عليهم لما عرفوا معنى “الفروسية”، طبعاً هذا الكلام سيقوله موالو النظام ومريدو بشار الأسد وزبانيته.

صحيح أن النتائج الحقيقية كانت بموجب الفئات، إلا أن الصفحة الإعلامية لاتحاد الفروسية نشرت أولاً النتيجة المطلوبة، حتى إن كانت هذه النتيجة توضح آلية عمل نظام الحكم في “سورية الأسد”، ومن الواضح أن المزرعة تستعيد عافيتها وألقها، ولا بد أن عموم بيت الأسد يحلمون بعودة الأيام الذهبية، أيام كان باسل الأسد -الذي قتل بحادث سير على طريق المطار قبل أكثر من عشرين سنة- يمطي صهوة جواده الأغر، وابنه أمّه لا يجرؤ على الفوز عليه، إيه يا زمن.

اقرأ أيضاً:
• أرادوا العودة إلى حضن الوطن لكنه بعيد!
• لماذا تتعارض تصريحات مسؤولي قسد بشأن معركة إدلب؟
• الله لا يعلّق بشر بلسان ترامب.. هالمخلوقة علقت!
• الكُتّتاب في “سورية الأسد”!
• متزوحة على الورق عزباء في الواقع
• لا شماتة.. لكن لأول مرة يعلن النظام مرض أحد سكان القصر!

Liked it? Take a second to support homspost on Patreon!